المفعول المطلق و المفعول لأجله




المفعول المطلق: مصدر منصوب يذكر بعد الفعل لتأكيد معناه أو لبيان نوعه أو لبيان عدده، أمثلة:

  - لتأكيد المعنى: زحف الجيش زحفاً.

  - لبيان نوعه: نمتُ نوماً عميقا.

  - لبيان عدده: سافرتُ إلى الرباط سفرتين.

المفعول لأجله: مصدر منصوب يذكر لبيان سبب وقوع الفعل و علامته أن يصح وقوعه جواب لماذا فعلت؟ مثال:

  - سافرت طلباً للعلم .

 - وقف التلاميذ إكراماً للأستاذ.



arabe6.educa.ma

من إعداد الأستاذ الشادلي محمد mchadli4@yahoo.fr

educa.ma